ندوة بصنعاء حول أسس الإدارة والرقابة للدولة في فكر الإمام علي السياسية

2019-08-24

نظمت رابطة علماء اليمن بالتعاون مع الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة اليوم ندوة حول أسس الإدارة والرقابة للدولة في فكر الإمام علي عليه السلام.

قدمت خلال الندوة ثلاث أوراق عمل تناولت الأولى التي قدمها عبدالفتاح الكبسي السلطة وشروطها في فكر الإمام علي وموجبات إسقاط الولاية في الشريعة الإسلامية .

فيما استعرض محمد محسن الحوثي في ورقة العمل الثانية أسس الحكم في عهد الإمام علي عليه السلام لمالك الأشتر، تناولت الورقة الثالثة المقدمة من الوكيل المساعد للجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة للشؤون الفنية عبد الرحمن المحبشي، إضاءات من رقابة الإمام علي كرم الله وجهه على ولاته.

وأكدت توصيات الندوة أن الإمام علي يمثل أنموذجا فريدا ومتميزا في بناء الدولة العادلة ومواجهة الظلم والفساد بكل صوره وأشكاله .. مشيرة إلى أن ذكرى الولاية محطة جامعة لتقييم الحكم وتقويم أداء الحكام.

وأشارت التوصيات إلى أهمية خضوع كافة أعمال وتصرفات الولاة ومسئولي وموظفي الدولة للرقابة والتقييم والمساءلة بما يعزز من ثقة الشعب بالدولة ومؤسساتها.

ودعت التوصيات الجامعات والكليات والمعاهد والمؤسسات العلمية والتعليمية إلى القراءة العلمية والموضوعية لفكر الإمام علي سياسيا وتربويا وإداريا ورقابيا والاستفادة منه في مواجهة الانحرافات السياسية والإختلالات الإدارية والنهوض بالعمل الرقابي والإداري.

كما دعت التوصيات مؤسسات الدولة التعامل الجاد والمسئول مع الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة وهيئة مكافحة الفساد واضطلاع السلطة القضائية بدورها في تحمل المسئولية لمتابعة قضايا الفساد ومحاسبة الفاسدين.
تخلل الندوة عدد من النقاشات والمداخلات المتصلة بهذا السياق.
سبأ

 

 المقدمة

 

 الورقة الاولى

 

الورقة الثانية

 

 الورقة الثالثة

 

 التوصيات

 

أقرأ ايضاً ...