لقاء تشاوري بالحديدة لمناقشة الجوانب المتصلة بإصلاح الاختلالات المالية

2020-02-18

ناقش لقاء تشاوري بفرع الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة بمحافظة الحديدة اليوم، الجوانب المتصلة بإصلاح الاختلالات المالية بوحدات السلطة المحلية.

وفي اللقاء الذي يأتي ضمن لقاءات الجهاز مع قيادات السلطة المحلية لتدارس أفضل السبل لإصلاح الاختلالات وتوحيد الرؤى والسياسات لحماية المال العام والحد من المخالفات المالية والإدارية، جدد القائم بأعمال محافظ الحديدة محمد عياش قحيم، استعداد قيادة السلطة المحلية بذل الجهود لتفعيل الإجراءات الرقابية لفرع الجهاز وتنفيذ التوصيات الواردة بتقاريره واتخاذ التدابير القانونية لحماية المال العام.

وشدد على ضرورة مضاعفة الجهود لمواجهة التداعيات التي خلفها العدوان على الأوضاع المعيشية للمواطنين بالمحافظة.

من جانبه أشار وكيل الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة حسين العنسي، إلى أن اللقاء يؤكد الرفض للمخالفات والإصرار على مواجهة مرتكبيها .. لافتا إلى أهمية النظر إلى عملية الرقابة كمنظومة مترابطة تبدأ بالرقابة السابقة مرورا بالرقابة المصاحبة وانتهاء بالرقابة اللاحقة التي يضطلع بها الجهاز بصورة أساسية.

وأكد على ضرورة تفعيل المنظومة الرقابية بمختلف المراحل وتعزيز إجراءاتها للقيام بدورها على الوجه الأكمل .. لافتا إلى أهمية تحمل الجهات المختصة مسؤوليتها حيال مكافحة الفساد بتكامل وتنسيق وصولا إلى محاصرة من اعتادوا على الفساد.

وبين العنسي أن الجهاز أعد برنامجا توعويا للتعريف بدوره وصلاحياته وواجبات الجهات الخاضعة للرقابة، وكذا العقوبات المترتبة عن الامتناع أو المماطلة في التجاوب مع إجراءات الجهاز، علاوة على وضع المستويات الإدارية بالمحافظة أمام مسؤولياتها القانونية الرقابية وخاصة ممثلي وزارة المالية وإدارات المراجعة الداخلية.

ولفت إلى أنه سيتم النزول الميداني من قبل قيادات الجهاز إلى مختلف المحافظات لتنفيذ البرنامج ومتابعة مستوى الالتزام به، علاوة على برامج أخرى تتصل بتعزيز دور فروع الجهاز وتقوية التنسيق مع السلطتين المحلية والقضائية وتوحيد جهود مكافحة الفساد.

حضر اللقاء وكيلا الجهاز المركزي المساعدان إبراهيم الحملي وعبد الصمد الحيدري وعدد من قيادات الجهاز والمحافظة.

أقرأ ايضاً ...